الأحد، 7 يناير 2018

كيفية فقدان 10 كيلوغرامات في أسبوعين

شارك المقالة :
عشرة كيلوغرامات هو وزن كبير ستتمكن من فقدانه فقط في أسبوعين قصيرة. حتى لو كانت الجراحة وحبوب الحمية هي من الحلول التي يرونها الناس أنجع لخسارة الكثير من الوزن في وقت قصير، يمكنك أيضا تحقيق نفس الغاية عن طريق تغيير عادات تناول الطعام والعادات اليومية بشكل عام.
فقدان 10 كيلوغرامات في أسبوعين
من المهم أن نلاحظ أن إتباع نظام غذائي لفقدان الكثير من الوزن ليست خطّة تقليدية، لذلك يجب عليك مناقشة نواياك مع الطبيب قبل البدء. يجب أيضا ملاحظة أنه بغض النظر عن ما تقترح هذه المقالة، فإنه من غير الممكن أن تفقد 10 كيلوغرامات في 2 أسابيع دون الإضرار صحتك.

إذا كنت تريد أن تفقد 20 كيلوغراما من الدهون في 2 أسابيع، سيكون عليك إنقاص 4،500 سعرة حرارية في اليوم الواحد، وهو ما يعني أنه بالإضافة إلى تناول أطعمة معيّنة لمدة 2 أسابيع يجب السير مسافة 25 كم يوميا (في الممارسة العملية كل ما عليك القيام به هو السير 8 كم دون تناول أي شيء، لأن جزءا من فقدان الوزن الخاص بك سيكون من الماء والعضلات)

فكيف يمكن أن نحقق فعلا فقدان 10 كيلوغرامات في أسبوعين فقط؟

تغيير النظام الغذائي الخاص بك:
عليك التركيز على شرب الماء فقط. فالماء ينظف النظام الغذائي الخاص بك، يزيل السموم الزائدة ويساعدك على فقدان الوزن. وبالإضافة إلى ذلك، لا يحتوي الماء على أي سعرات حرارية، مما يجعله خيار أكثر ذكاء بكثير من المشروبات السكرية.

يمكنك حتى تقييد نفسك بمياه الشرب وسوف تتضاعف فرصك في فقدان الوزن. إذا كنت بحاجة إلى شرب شيء ذو طعم من وقت لآخر، قم بشرب الشاي غير المحلى.

يجب عليك إتباع هذه النصيحة 24 ساعة في اليوم، 7 أيام في الأسبوع، وليس فقط قبل ممارسة الرياضة. يمكنك أيضا شرب كوب من القهوة السوداء (أو مع الحليب الخالي من الدسم). الكافيين سوف يعطيك شعورا بالشبع، وسوف يشجعك على القيام بالتدريبات الخاصة بك.

قد أظهرت الدراسات الحديثة أن شرب كوبين من المياه العذبة يمكن أن يزيد من التمثيل الغذائي الخاص بك بنسبة 40٪ لمدة 15 إلى 20 دقيقة. وقد خسر الأشخاص الذين شاركوا في هذه الدراسة حوالي 8 رطل على مدى 3 أشهر من خلال شرب الماء فقط. 

عليك القضاء على الوجبات السريعة من النظام الغذائي الخاص بك تماما. يمكن للشخص الذي يتبع اتباع نظام غذائي معياري عادة أن يستسلم إلى الوجبات السريعة مرة أو مرتين دون عواقب وخيمة. ولكن عند تعيين هدف فقدان الوزن بسرعة على مدى أسبوعين فقط، يجب وضع الطعام غير المرغوب فيه تماما جانبا.

على غرار الابتعاد عن الأطعمة الدهنية والغنية بالماء وتلك التي تحتوي على الكثير من السكر. ناهيك عن الابتعاد عن أي شيء قائم على العجين، المقليات، الشوكولاته..

كن حذرا لقراءة التسميات. حتى الأطعمة مثل الزبادي والحبوب يمكن ملؤها بالسكر. على الرغم من أن الكثير من الناس يعتقدون أنها أغذية صحية، هذا ليس صحيحا.

تجنب الكربوهيدرات البيضاء. جميع الأطعمة مثل المعكرونة والكعك مملوءة بالكربوهيدرات البسيطة التي هي في الواقع نوع من السكر المقنع. هذه الأطعمة تتسبب في رفع مستويات الأنسولين الخاص بك، والمساعدة في تخزين الدهون.

إذا كنت تريد أن تفقد الوزن في غضون أسبوعين، عليك وقف استهلاك الكربوهيدرات الصناعية، وهو ما يعني التخلي عن تناول الأرز الأبيض والخبز والبطاطس والكعك  والرقائق والآيس كريم. 

بالإضافة إلى تجنب الحلويات، سيكون عليك وقف تناول جميع الخضروات التي تحتوي على النشا (البطاطا والاسكواش والجزر)، والحبوب الكاملة (بما في ذلك الكينوا والأرز البني) والفواكه. الحلو والموز والبرتقال والتفاح.

وعلاوة على ذلك، فإن الشعور بالجوع يجعلك تريد أن تعود مرة أخرى إلى عاداتك القديمة. من خلال تناول الطعام الصحي في كل وقت، سوف تكون قادرا على التحكم بشكل أفضل في الرغبة الشديدة للطعام غير المرغوب فيه.

ما يجب عليك تناوله لفقدان 10 كيلوغرامات في أسبوعين:
للخضراوات، تستهلك المزيد من الهليون، البنجر، القرنبيط، الملفوف، الكرفس، الخيار، الثوم، الفاصوليا الخضراء، الخس، البصل، الفجل ، والسبانخ، واللفت والكوسة.

الفواكه، تناول العنب البري والبطيخ والتوت البري والجريب فروت والشمام الاسباني والليمون والبرتقال والمانجو والبابايا والفراولة والتوت والطماطم ، البطيخ.

اختر اللحوم الخالية من الدهون مثل الدجاج أو حتى الأسماك. فاستهلاك الأسماك مفيد بشكل خاص لأن الأحماض الدهنية التي يحتوي عليها سوف توفر للجسم الزيوت التي يحتاجها و تقلل من الحاجة للأطعمة الدهنية.

واحدة من الوجبات الغذائية المستحسنة في الوقت الراهن هو النظام الغذائي القائم على عصير، أو السوائل بشكل عام. هذه النظم الغذائية تقدم نتائج سريعة في فقدان الوزن. يمكنك تجربة عصير الجريب فروت أو عصير الليمون و النعناع. 

تغيير طريقة تناول الطعام:

تناول الطعام في جميع الوجبات:
قد تميل إلى تخطي الإفطار أو الصيام ليوم واحد، ولكن لا تستسلم لهذا الإغراء. الصيام لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى فقدان العضلات والمشاكل الصحية الأخرى، كما يمكن أيضا أن يجعل فقدان الوزن أكثر صعوبة على جسمك.

فعندما لا يتغذى الجسم البشري بما فيه الكفاية، يبدأ تلقائيا بتخزين السعرات الحرارية عن طريق حرق الدهون بسرعة أقل. يمكن أن تفقد الكثير من الوزن في الأيام القليلة الأولى، ولكن بحلول نهاية الأسبوعين، سيعود جسمك تدريجيا باستعادة وزنه.  

الاستثناء من هذه القاعدة هو برنامج التحكم في الصيام بشكل متقطع. هذا النوع من النظام الغذائي يتكون من عدم تناول الطعام لمدة 8 إلى 24 ساعة، ثم استهلاك عدد معين من السعرات الحرارية بعد ذلك.

حتى لو كان هذا النوع من النظام الغذائي فعالا، لا تفعل ذلك الاّ بعد الحصول على موافقة الطبيب. إذا كنت لا تفعل ذلك بشكل صحيح، قد تكون محثّا على زيادة ميل الجسم لتخزين الدهون.

اقرأ أيضًا :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تابعونا على

اقسام الموقع

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

أرشيف