الثلاثاء، 12 ديسمبر 2017

فوائد الشمندر للاطفال بالتفصيل

شارك المقالة :

ماهي فوائد الشمندر للاطفال؟


هل يبدو طفلك متعبا باستمرار؟ التغذية النباتية تقطع شوطا طويلا في بناء صحة طفلك وزيادة مستويات الطاقة لديه. فمثلا يمكنك إضافة الشمندر إلى نظام طفلك اليومي، كما أنه وسيلة مؤكدة لضمان طفلك الحصول على دفعة سريعة من الطاقة.
كما أنه معبأ بمضادات الأكسدة والمغذيات وهو مصدر غني من فيتامين (A، B- معقدة و C) وغني بالحديد والمعادن الأخرى. ولديه الكثير من الألياف لذلك هو جيد بشكل خاص للأطفال الذين لديهم ميل للإمساك.

كما أنه غني بالخصائص المضادة للأكسدة والخصائص المضادة للالتهابات ويحتوي أيضا على كميات عالية من النترات، وبالتالي لا ينبغي أن يعطى بكمية أكثر من اللازم للأطفال الرضع. 

في أي عمر يمكن للأطفال إستهلاك الشمندر؟
حوالي في عمر 10 أشهر يمكنك إدخال الشمندر إلى النظام الغذائي لطفلك. يمكنك إعداد الشمندر للأطفال عن طريق تبخيره ثم رحيه وذلك لسهولة إستهلاكه. والكمية الموصي بها للأطفال حوالي 1-2 ملعقة صغيرة في اليوم وبعد 1 سنة، يمكنك زيادة الكمية قليلا. (قد تجد براز طفلك أحمر اللون بعد تناول الشمندر، وهذا أمر طبيعي). 

القيمة الغذائية لكل 100 غرام من الشمندر:
 قيمة يومية :
  • السعرات الحرارية 43
  • مجموع الدهون 0.2 غرام
  • الدهون المشبعة  0٪
  • الدهون غير المشبعة 0.1 غرام  
  • الدهون غير المشبعة الأحادية 0 ز  
  • الكولسترول 0 ملغ 0٪
  • الصوديوم 78 ملغ 3٪
  • البوتاسيوم 325 ملغ 9٪
  • إجمالي الكربوهيدرات 10 ز 3٪
  • الألياف الغذائية 2.8 غرام 11٪
  • السكر 7 غرام  
  • البروتين 1.6 ز 3٪

فوائد الشمندر في توفير المعادن والفيتامينات للأطفال:
  • لا يمكن تجاهل أهمية المعادن والفيتامينات في غذاء الأطفال. لهذا إضافة الشمندر إلى النظام الغذائي للأطفال يكون غني بالفيتامينات والمعادن لتعزيز النمو الصحي لطفلك.
  • وكونه غني بالمعادن والفيتامينات مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم وفيتامين (A) وفيتامين (B) المعقدة وفيتامين (C) وفيتامين (K) وفيتامين (E)، ما يجعله ينصح به للأطفال.
  • ويمكن أن يتسبب نقص الفيتامينات والمعادن في العديد من الأمراض مثل العمى الليلي، الكساح، تلين العظام، التهاب الفم الزاوي، التهاب اللسان، الإسهال، وغيرها. تغذية طفلك مع الخضار مثل الشمندر يمكن أن تقلل بشكل كبير من خطر تطوير الأمراض.

فوائد الشمندر لفقر الدم عند الأطفال:
إن خطر فقر الدم ليس موجودا فقط لدى النساء ولكن أيضا عند الرضع والأطفال. ويتطور فقر الدم بسبب نقص الحديد في الجسم. الشمندر يعتبر مصدر جيد جدا من الحديد، وخاصة بالنسبة للأطفال.

وارتفاع محتوى الحديد في الجسم يساعد في إنتاج خلايا الدم الحمراء، وإمدادات الأوكسجين إلى أجزاء مختلفة من الجسم وأيضا له دورا رئيسيا في نمو الدماغ في الأشهر الأولى.


فوائد الشمندر للهضم عند الأطفال:
ومن المعروف أيضا أن الشمندر يعزز أنشطة الهضم عند الأطفال. كما أن الجهاز الهضمي لايزال ضعيف، لهذا يجب إستهلاك الأطعمة القابلة للهضم بسهولة. وبهذه الطريقة، يمكنك تحسين الجهاز الهضمي لطفلك وجعله صحي.

فوائد الشمندر للكبد عند الأطفال:
يمكن أن تنشأ اضطرابات الكبد عند الرضع والأطفال. وبعض الأمراض الأكثر شيوعا تشمل التهاب الكبد واليرقان المؤثر على الشهية. لهذا يجب إعطاء 2-3 ملاعق صغيرة من الشمندر للطفل وذلك ليحميه من هذه المشاكل.

فوائد الشمندر في تطهير الجسم :
محاولة إعطاء عصير الشمندر مع عصير الجزر والخيار يطهر الجسم من الداخل، وخاصة بالنسبة للكلى والمرارة. أعط فقط بضع ملاعق من هذا العصير لطفلك أولا ثم قم بزيادة الكمية على مدى الأشهر المقبلة. 

فوائد الشمندر للدماغ عند الأطفال:
إضافة الشمندر إلى النظام الغذائي لطفلك يعزز الدورة الدموية في الدماغ. وزيادة نشاط الدماغ في السنوات الأولى من التنمية سوف يؤدي إلى أداء الدماغ الأمثل في السنوات الأخيرة.

التدابير الواجب اتخاذها:
على الرغم من أن الشمندر يلعب دورا هاما في تحسين الصحة العامة والتنمية لطفلك، يجب أن نتذكر اتخاذ العناية المناسبة لتجنب أي آثار جانبية للأطفال.

ما هو أفضل وقت لإدخال الشمندر إلى النظام الغذائي لطفلي ؟ يكون ذلك في العمر 8-10 أشهر. وبحلول الوقت الذي يصلون إلى 8-10 أشهر من العمر، سيكون نظامهم الهضمي قوي بما يكفي لهضم الأطعمة شبه الصلبة والخضار المسلوقة.

ما هي أفضل طريقة لإعطاء الشمندر لطفلي؟ إذا كنت تشعر بالقلق إزاء كمية عالية من النترات، يمكنك إما غلي الشمندر أو طهيه بإستخدام البخار. لأن الطبخ يقلل من محتوى النترات بشكل ملحوظ. 

هل يمكنني إعطاء الشمندر لطفلي قبل الخضراوات الأخرى؟ إدخال الشمندر أولا قد لا تكون فكرة جيدة لأنه يحتوي على نكهة ترابية. قد لا يحب طفلك هذه النكهة. وبالتالي، تبدأ مع الخضروات مثل الجزر والبطاطا الحلوة والبطاطا، وما إلى ذلك.

هل من المهم إجراء الاختبار لمدة 4 أيام؟ نعم، اختبار لمدة 4 أيام مهم جدا، وخاصة عند إدخال الأطعمة الجديدة لطفلك. هذا يمنحك هامش لاستنتاج من المواد الغذائية، إذا تسببت في أي حساسية لطفلك. هذا هو الاحتياطات الهامة التي تحتاج إلى اتخاذها، إذا كان هناك أي من الحساسية الغذائية. وخطر الإصابة بالحساسية الغذائية يمكن أن يكون مرتفعا عندما يكون لديك تاريخ من الحساسية في عائلتك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تابعونا على

اقسام الموقع

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

أرشيف