الاثنين، 6 نوفمبر، 2017

علاج تساقط الشعر الشديد

شارك المقالة :

طرق علاج تساقط الشعر الشديد :


تساقط الشعر الشديد هو للأسف ظاهرة شائعة جدا في صفوف النساء هذه الأيام،و خطورتها لا تتوقف عند هذا الحدّ بل تسبب إحباط معنوياتهن و الشعور بالخجل و الوهن في كثير من الأحيان لذلك بات من الضروري إيجاد حل جذري لهذه المشكلة في أوجز وقت ممكن. لكل النساء اللواتي تعانين من هذه المعضلة موقع"وصفاتي" يضع على ذمّتكن هذه المقالة التي ستجدن فيها كل ما تبحثن عنه بخصوص أسباب و علاج تساقط الشعر الشديد.

طرق علاج تساقط الشعر الشديد

في الحقيقة هذه الأسباب يمكن أن تتراوح بين بسيطة ومؤقتة -كنقص فيتامين مثلا – إلى أسباب أكثر تعقيدا، مثل حالة صحية متجذّرة في أجسامنا. لا تقلقن ففي معظم  الحالات، هناك طرق لعلاج هذا الفقدان الشديد للشعر.و العلاج بدوره يتوقف على السبب. في ما يلي أهم الأسباب الشائعة وغير الشائعة التي قد تجعلك ترين شعرا أقل على رأسك.

الاجهاد البدني :
يقصد بالإجهاد البدني أي نوع من الصدمات الجسدية،كحادث سيارة، أو مرض شديد، حتى الانفلونزا يمكن أن تسبب فقدان الشعر المؤقت. هذا يمكن أن يؤدي إلى نوع من تساقط الشعر يسمى" تيلوجين النخاع".فالشعر لديه دورة حياة مبرمجة: مرحلة النمو، مرحلة الراحة ومرحلة التساقط. يقول "مارك غلاشوفر"، طبيب الأمراض الجلدية في مدينة نيويورك: "عندما تكونين قد تعرضت لحدث مرهق حقا، فإنه يمكن أن يصدم دورة الشعر،بتعبير آخر (يدفع) المزيد من الشعر إلى مرحلة التساقط". تساقط الشعر في كثير من الأحيان يصبح ملحوظا من 3-6 أشهر بعد الصدمة.

الكثير من فيتامين (أ) :
يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول فيتامين (أ) أو المكملات الغذائية إلى فقدان الشعر، وفقا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية. القيمة اليومية لفيتامين A هي 5000 وحدة دولية (إيو) يوميا للبالغين.
ما يجب القيام به في هذه الحالة: مرة ​​واحدة يتم وقف استهلاك فيتامين (أ) الزائد عن حاجة الجسم ، وينبغي أن ينمو الشعر بشكل طبيعي.

نقص البروتين :
إذا كنت لا تحصلين على ما يكفي من البروتين في النظام الغذائي الخاص بك،قد يتسبب ذلك في إنغلاق مسام نمو الشعر، وفقا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية. يمكن أن يحدث هذا بعد شهرين إلى ثلاثة أشهر من انخفاض كمية البروتين، كما يقولون.
ما يجب القيام به في هذه الحالة: هناك العديد من المصادر الغنيّة بنسبة  البروتين، بما في ذلك الأسماك واللحوم أوالبيض (إذا كنت لا تأكلين اللحوم أو المنتجات الحيوانية بصفة عامة)

في بعض الأحيان يكون تساقط الشعر الشديد سببه الصلع :
هذا النوع من فقدان الشعر،ناجم عن عديد الجينات والهرمونات الجنسية لبعض الاناث.
ما يجب القيام به في هذه الحالة: هناك كريمات موضعية مثل مينوكسيديل (روجين) والأدوية التي تتناول عن طريق الفم مثل فيناسترايد (بروبيشيا) التي يمكن أن توقف فقدان الشعر الشديد أو على الأقل تساعده على استعادة البعض من نموهّ. في الحالات القصوى يتم اللجوء للجراحة لزرع الشعر.  

الوراثة :
 يقول الدكتور "غلاشوفر" في هذا الصدد : "إذا كنت تأتي من عائلة حيث بدأت المرأة تعاني من فقدان الشعر في سن معينة، فقد تكونين أكثر عرضة لذلك". على عكس الرجال، النساء لا يحدث لهنّ انحسار شعري بسبب الوراثة، بدلا من ذلك قد يتسع جزء من شعرهنّ.
ماذا تفعلين في هذه الحالة: يمكنك أن تستفيدي من مينوكسيديل (روجين) للمساعدة في نمو الشعر، أو على الأقل، الحفاظ على شعرك المتبقي، يقول الدكتور "غلاشوفر":هذا الدواء (روجين) متاح دون وصفة طبية ويتم اعتماده للنساء لعلاج هذا النوع من تساقط الشعر".

الهرمونات الأنثوية :
بعض الهرمونات الأنثوية بطبيعتها يمكن أن تسبب تساقط الشعر،كهرمون الحمل مثلا. أيضا حبوب منع الحمل تسبب تساقط الشعر في بعض الأحيان بالنسبة للسيدات اللواتي يستعملنها دون وصفة طبّية. التغيير في التوازن الهرموني الذي يحدث في سن اليأس يسبّب أيضا نفس النتيجة. يقول "مارك هاموندز" طبيب الأمراض الجلدية في  تكساس: " في سن اليأس يتم تنشيط مستقبلات الاندروجين (هرمون الذكورة) على فروة الرأس و جرّاء ذلك بصيلات الشعر سوف   ثم تبدأ في التساقط و بالتالي فقدان المزيد من الشعر."
ما يجب القيام به: إذا كانت مشكلة تساقط الشعر مشكلة جديدة بالنسبة لك في هذا السنّ، فعليك التحدث إلى طبيبك حول أنواع أخرى من حبوب منع الحمل. لتحديد النسل. قد يؤدي التوقف عن تناول موانع الحمل الفموية أحيانا إلى فقدان الشعر، ولكن هذا أمر مؤقت، كما يقول الدكتور هاموندز. 

ضغط عاطفي :
من المرجح أن يسبب الإجهاد العاطفي فقدان الشعر أكثر من الإجهاد البدني، ولكن يمكن أن يحدث، على سبيل المثال، في حالة الطلاق، بعد وفاة أحد أفراد الأسرة .. 
ما يجب القيام به: كما هو الحال مع فقدان الشعر بسبب الإجهاد البدني، هذا التساقط الشديد سوف يخف في نهاية المطاف. في حين أنه ليس من المعروف إذا كان الحد من التوتر يمكن أن يساعد شعرك،لكنّه في المقابل لا يمكن أن يسبب الضرر له.عليك اتخاذ خطوات لمكافحة الإجهاد والقلق، مثل ممارسة المزيد من التمارين الرياضية، ومحاولة العلاج الحديث بعد استشارة الطبيب، أو الحصول على المزيد من الدعم المعنوي من قبل الطبيب النفسي إذا كنت في حاجة إليه.

فقر الدمّ :
تعاني واحدة تقريبا من كل 10 نساء تتراوح أعمارهن بين 20 و 49 عاما من فقر الدم بسبب نقص الحديد (النوع الأكثر شيوعا من فقر الدم)، وهو سبب قابل للتسبّب بسهولة في تساقط الشعر. سوف یتعین علی الطبیب إجراء فحص دم لك لتحدید ما إذا کان لدیك ھذا النوع من فقر الدم. بالإضافة إلى فقدان الشعر، وتشمل أعراض أخرى من فقر الدم التعب والصداع والدوخة، والجلد شاحب، والأيدي الباردة والقدمين.
ما يجب القيام به: تناول الأدوية التي يصفها لك الطبيب بحرص و انتظام و التركيز على الأطعمة التي تحتوي على الحديد و خاصة الخضروات كالعدس و الفاصولياء.

قصور الغدة الدرقية :
هذه الغدة الصغيرة الموجودة في عنقك تنتج الهرمونات التي تعتبر معرقلة لعملية التمثيل الغذائي وكذلك النمو والتنمية، وعندما لا يضخ ما يكفي من الهرمونات، يمكن أن تسهم في تساقط الشعر. يمكن لطبيبك إجراء اختبارات لتحديد السبب الحقيقي لتساقط شعرك الشديد في علاقته بالغدّة الدرقية.
ما يجب القيام به: سوف تساعدك الأدوية الاصطناعية كثيرا على تجاوز هذه المشكلة اذا كنت تعانين من الغدة الدرقية.

نقص فيتامين "ب" :
على الرغم من أن هذه النسبة غير شائعة نسبيا في عالمنا العربي، إلا أن المستويات المنخفضة من فيتامين (ب) هي سبب آخر قابل للتسبّب في فقدان الشعر.
ما يجب القيام به: مثل فقر الدم،المكملات البسيطة التي سيصفها لك الطبيب كفيلة بجعلك تتجاوزين هذه المشكلة.كم عليك القيام ببعض التغيرات الغذائية في نظامك اليومي. العثور على فيتامين "ب" الطبيعي في الأسماك واللحوم والخضروات النشوية، والفواكه وكذلك البروتينات الخالية من الدهون والدهون "الجيدة" مثل الأفوكادو والمكسّرات التي سوف تكون جيدة لشعرك وصحتك العامة.

تساقط الشعر ذات الصلة بالمناعة الذاتية :
هذا ما يسمى أيضا بداء الثعلبة وأساسا هو نتيجة لنظام المناعة المفرط. يقول الدكتور "غلاشوفر": "الجهاز المناعي في هذه الحالة يرى الشعر كأنه أجنبي و غريب عنه و بالتالي يقوم بإقصائه عن طريق الخطأ".
ما يجب القيام به: حقنة الستيرويد هي السطر الأول للعلاج من داء الثعلبة، والذي يظهر في شكل فقدان للشعر في بقع مستديرة على الرأس. ويمكن أيضا استخدام أدوية أخرى، بما في ذلك "روجين". مسار الحالة لا يمكن التنبؤ بها، لذلك عليك استشارة طبيب مختص.

فقدان الوزن المفاجئ :
فقدان الوزن المفاجئ هو شكل من أشكال الصدمة الجسدية التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط شديد للشعر. هذا يمكن أن يحدث حتى لو كان فقدان الوزن ضروريا بالنسبة لك. هذا الفقدان يسبّب نقص الفيتامينات أو المعادن. كما أنّ فقدان الشعر المترافق مع فقدان الوزن الملحوظ قد يكون أيضا علامة على اضطراب الأكل مثل فقدان الشهية أو الشره المرضي.
ما يجب القيام به: "فقدان الوزن المفاجئ سيكون بمثابة الصدمة لشعرك في أول الأمرثم بعد فترة ستة أشهر من تساقط الشعر سيصحح نفسه بنفسه فلا تقلقي"،يقول الدكتور "هاموندز".

اقرأي أيضًا :



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تابعونا على

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

أرشيف