السبت، 18 نوفمبر 2017

هل الشوكولاته تزيد الوزن ؟

شارك المقالة :

هل تحقق الشكولاطة زيادة الوزن ؟


الحكمة التقليدية تخبرنا أن الشوكولاته يمكن أن تشكل مشكلة على وزننا وصحتنا عموما.سواء كانت هذه الشوكولاتة داكنة أو حلوة. في حين أن الأصناف الأكثر قتامة تحتوي على المزيد من زبدة الكاكاو (وهكذا هي أعلى بمحتوى الدهون)، وأنواع الشوكولاتة بالحليب تحتوي على المزيد من السكر. في كلتا الحالتين، نحن عادة نسعى لتجنب هذا الطعام من أجل إدارة وزننا.
هل تحقق الشكولاطة زيادة الوزن
لذلك دعونا نتأكد من هذه الادعاءات من خلال القيام بتجربة بسيطة. إذا كانت الشوكولاته تسمّن بالفعل، فبدون شك أولئك الناس الذين أكلوا منها سوف يلاحظون زيادة في وزنهم. هذا ما يقوله الحس السليم. وعلى العكس من ذلك، إذا لم تطرأ عليهم أيّة زيادة في الوزن، فإن الشكلاطة لا تحقق هذه الزيادة.

مفتاح الإجابة على هذا السؤال : لا يمكنك مجرد إلقاء نظرة على شخص واحد يأكل الشوكولاته ومعرفة ما إذا كان هذا الشخص يميل إلى كسب أو فقدان الوزن. وذلك لأن أي شخص معين قد يكون أكثر أو أقل عرضة للسمنة، و أيضا أكثر أو أقل إفراطا في تناول الطعام، أو مع ميل أكبر أو أقل لزيادة الوزن في المقام الأول.

لذلك، فتأثير الشوكولاتة على وزنك يمكن أن تتأثر من قبل سلوكيات نمط الحياة الأخرى. في مقالة اليوم سنقدّم لك كل ما يجب معرفته عن الشكولاتة و مدى تأثيرها على صحتك و خاصة فاعليتها في زيادة الوزن. فلا تفوتي فرصة الاطلاع عليه.

1) ما هي الشكولاتة؟
يتم إنتاج الشوكولاطه من بذور شجرة الكاكاو. وتنمو هذه الأشجار فقط في المناطق الاستوائية: أمريكا الوسطى والكاريبي وإندونيسيا وأفريقيا.

إنتاج :
إنتاج الكاكاو كثيف العمالة. تتطلب الأشجار الحصاد اليدوي ، حيث يمكن للقرون أن تصل إلى حجم يشبه قرع البوتيروت و تحتوي بين 30 و 50 حبة. أشجار الكاكاو التي تزرع في البرية في الظل تنتج لنا الشوكولاطة منذ ما يقرب من 100 عاما.

لماذا الشكولاتة مهمة جدا؟
نحن نأكل الكثير من الشوكولاطة. فلسنوات، يأكل الناس الشوكولاطة لخصائصها التنشيطية: كزيادة الطاقة، وتحفيز الرغبة الجنسية، وعموما إضافة الحماس للحياة.
"الشوكولاطه هي الهبة الإلهية، والشراب السماوي، وعرق النجوم، والبذور الحيوية، والعلاج الشافي"

 يقول "الد. بيبرني" (1796) يأكل الأميركيون الشماليون حوالي 12 رطلا من الشوكولاطه سنويا، وليس هذا العدد الأعلى  للاستهلاك في جميع أنحاء العالم. في عام 2001، استهلك الأميركيون 3 مليارات كيلوغرام من الأطعمة، والتي بلغت نحو 13 مليار دولار في المبيعات. (وبالمقارنة، كان بيع جميع أصناف الحلوى الأخرى غير الشوكولاطة في عام 2001 هو 7.6 بليون دولار). فالشوكولاطه هي عنصر وجبة خفيفة متكررة.حيث يتم استهلاك ما يقرب من 70٪ من الشوكولاته بين الوجبات.

2) القيمة الغذائية للشكلاطة :

الدهون :
تحتوي حبوب الكاكاو على حوالي 50٪ من الدهون. وهي تتألف في المقام الأول من اثنين من الأحماض الدهنية المشبعة (الأحماض البالميتية والأحماض الدهنية) وحمض واحد غير مشبع (حمض الأوليك).

زبدة الكاكاو والشوكولاطه لا ترفع نسبة الكولسترول في الدم. ومع ذلك، عند استهلاك الشوكولاطه بالحليب يأتي جزء من محتوى الدهون الكلي في الحليب ومستوى الكولسترول قد يتأثر سلبا.
السكر :
حبة الكاكاو تحتوي على الكثير من الكربوهيدرات، ولكن معظمها هو النشا، الألياف الغذائية القابلة للذوبان، والألياف الغذائية غير قابلة للذوبان. نسبة صغيرة جدا هي من السكريات البسيطة. ويضاف السكر أثناء تصنيع الشوكولاطه.

مضادات الأكسدة :
حبوب الكاكاو تحتوي على البوليفينول (مماثلة لتلك الموجودة في النبيذ) مع خصائص مضادة للأكسدة  مفيدة الصحة. وتسمى هذه المركبات الفلافونويدات وتشمل مضادات الالتهاب.و قد تم العثور على الفلافينويدات المضادة للأكسدة في الأجزاء غير الصافية من حبوب الكاكاو. كما يقلل الفلافينويد من قدرة الدم على التجلط، وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية.

الثيوبرومين :
الثيوبرومين هو منبه معتدل جدا مع عمل مدر للبول (يزيد من إنتاج البول).

الكافيين :
حبوب الكاكاو تحتوي على كمية منخفضة جدا من الكافيين، أقل بكثير من النسبة الموجودة في القهوة والشاي ومشروبات الكولا.

فينيليثيلامين :
فينيليثيلامين هو مضاد للاكتئاب ومثبت طفيف على غرار الدوبامين في الجسم والأدرينالين.

السيروتونين :
الكاكاو والشوكولاته يمكن أن يزيدا من مستوى السيروتونين في الدماغ. وغالبا ما تنخفض مستويات السيروتونين عند الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب.

المعادن الأساسية :
حبوب الكاكاو غنية بعدد من المعادن الأساسية، بما في ذلك المغنيسيوم والكالسيوم والحديد والزنك والنحاس والبوتاسيوم والمنغنيز.

الفيتامينات :
A، B1، B2، B3، C، E وحمض البانتوثنيك.


3) الشكولاتة و زيادة الوزن :
 تم تقييم متوسط ​​استهلاك الفرد من الشوكولاطه في 17 بلدا. و قد تبين، انتشار معدلات السمنة في تلك البلدان أيضا. و لكن هذا التحليل لا يثبت أن الشوكولاطه تسبب فقدان الوزن. ربما هناك سبب آخر يفسر لماذا الملايين من الناس (في 17 بلدا مختلفا) يميلون إلى تناول المزيد من الشوكولاطه  فلعلهم يرغبون في وزن أقل.

ومع ذلك، فإنها تتفق مع البيانات المنشورة الأخرى التي تبين أن استهلاك الشوكولاطه الثابت يرتبط بفقدان الوزن لدى النساء والمراهقات على حد السواء. التقدير المنصف، يعتبر أنّ كل هذه الأدلة تشير إلى أنّ الشوكولاطه ليست مسؤولة على جهودكم لإنقاص الوزن، وحتى  مساعدتك على ذلك!

يمكن للشوكولاطه أن تجعلك تكسبين الدهون؟
تناول الشوكولاتة بانتظام يمكن أن يؤدي بالفعل إلى زيادة الوزن. تناول بضعة قطع من الشوكولاته كل أسبوع يمكن أن يحسن صحة القلب والأوعية الدموية. وذلك لأن الشكولاتة - وخاصة الشوكولاطه الداكنة التي تضمّ 70 في المئة أو أكثر من الكاكاو - تحتوي على "الفلافونويدات"  تساعد هذه المركبات على خفض ضغط الدم وتحسين مستويات الكوليسترول.

ومع ذلك، فإن نسبة عالية من الدهون والسعرات الحرارية من الشكولاتة يمكن أن تتصدى لهذه الفوائد عن طريق زيادة الوزن إذا تناولت بانتظام بكميات كبيرة.

زيادة الوزن تنشأ من استهلاك سعرات حرارية أكثر من التي تحرق. يمكنك أن تزيدي الدهون عن طريق إضافة السعرات الحرارية بانتظام إلى النظام الغذائي الخاص بك. والشوكولاته عالية جدا بنسبة السعرات الحرارية، فمع 1/3 من كل كوب من الشكولاتة و الحليب يحتوي على 297 سعرة حرارية ونفس الكمية من الشوكولاته الداكنة التي تحتوي على 332 سعرة حرارية.


بالتالي، يمكنك الحصول على أكثر من 1 رطل من الدهون كل أسبوعين إذا قمت بإضافة شريط الشوكولاطه إلى أطعمتك. الشوكولاته هي أيضا عالية باثنين من المركبات التي يمكن أن تعزز مستويات الدهون لديك : الدهون المشبعة والكوليسترول الغذائي.

الشوكولاطه الداكنة تحتوي على 2 ملليغرام من الكولسترول و 13.6 جرام من الدهون المشبعة في 1/3 كوب، في حين أن نفس الكمية من الشوكولاطه بالحليب تحتوي على 13 ملليغرام و 10.3 غراما من هذه المواد الغذائية.

هل الشكولاتة تحقق التسمين ؟
نعم، الشوكولاطه تحقق التسمين. حتى الشكولاتة الداكنة تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية بسبب محتوى كبير من الدهون والسكر.

اقرأي أيضًا :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تابعونا على

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

أرشيف