الأحد، 8 أكتوبر، 2017

الكركم للتخسيس السريع

الكركم للتخسيس


الكركم هو من التوابل الودّيّة في مطبخك. من السهل أن تستهلكيها بصفة دائمة ،هي مناسبة و لذيذة للطهي في كل الاوقات فلونها الذهبي الجميل يعطي بريقا خاصا و نكهة مميزة لأطباقك .كما ان الكركم مناسب للاستعمالات الطازجة والجافة و هناك الكركم المسحوق،و هو يعتبر في المطبخ العربي و الغربي على حد السواء من التوابل الضرورية التي لا يمكن الاستغناء عنها في حياتنا اليومية اليومية:فهو يساهم في الحفاظ على وزن البعض و جيد للتخسيس للبعض الاخر. و لتتعرفي على فوائد هذا التابل و مدى نجاعته في التخسيس تفضلي بمتابعة مقالنا الاتي :


فوائد الكركم
الكركم هو جذر ينتمي إلى عائلة "زينجيبيراسي" ،التي تضم بدورها عديد التوابل المساعدة على التخسيس بما في ذلك "الزنجبيل". و قد تم استعماله منذ العصور القديمة كبهار في المطبخ، ولكن أيضا كأساس لإعداد العديد من العلاجات البديلة. من بين خصائص الكركم، انه يعمل كمسكّن و يستخدم كمضاد للالتهابات,كما يمكنه تهدئة أعراض الآفات العضلية و عديد الالتهابات في مقدمتها  التهاب المفاصل. و نظرا لمحتواه من مضادات الأكسدة العالية، فإن الكركم يساهم في الحّد من تلف الخلايا الناجمة عن الجذور الحرة ويساعد على تحسين وظيفة التمثيل الغذائي لإنقاص الوزن بسهولة.

وفيما يلي العناصر الغذائية الرئيسية للكركم :
  • البروتينات
  • الألياف الغذائية
  • النياسين
  • الفيتامينات (A، C و E)
  • المعادن (الكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم والحديد والمغنيسيوم والزنك)

الكركم يعمل كمساعد على التخسيس
الكركم مفيد جدا خلال اتباع رجيم بهدف التخسيس أو ببساطة للانتفاع به في النظام الغذائي اليومي. نظرا لقدرته الخارقة على تذويب الدهون المتراكمة في الجسم ,ناهيك عن تحفيزه عملية الهضم. فالاستهلاك المنتظم من الكركم يجنّبنا تركيب السيلوليت. اذا لتسهيل فقدان الوزن،ينصح  بإضافة ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم في صلصة الخل، والخضروات والأسماك أو الدواجن.من المهّم ان تعرفي ايضا انّ الكركم تتضاعف آثاره، وبالتالي يحقق لك انقاص وزنك بسرعة أكبر،اذا قمت بربطه مع الفلفل الأسود.

الكركم يجعل الجسم أقوى خلال اعتماده كرجيم للتخسيس
في العديد من الأبحاث العلمية، الكركم لا يتوقف عن التسليم بأسراره، وقائمة فوائده على الصحة لا تزال تفرض نفسها منذ اكتشافه الى اليوم. فالكركم غني بفيتامين C، البيتا كاروتين، والكوركومين، بل هو مضاد للأكسدة . وبالتالي فإنه يكافح الشيخوخة الخلوية التي تتسبب فيها الجذور الحرة.كما انّ البعض من مركباته تعمل على جسم الإنسان كمادة مضادة للالتهابات والبعض الآخر يعمل كمنشّط و للبعض الآخرعلى غرار الريمينيراليزينغ فضائل غير عادية كالحدّ من التعب أثناء اتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن.

الكركم ايضا هو مضاد قوي للجراثيم، فإنه يساعد من ناحية أخرى على التخفيف من آلام المفاصل وتشنجات الأمعاء، و من الناحية الجمالية فانه يساهم في الحفاظ على جمال الجلد.  كجزء من رجيم متوازن، يساعد الكركم على الحد من الكوليسترول, ونتيجة لذلك، يمنع أمراض القلب والأوعية الدموية. من خلال الجمع  بين نظام تخسيس صحي، والنشاط البدني بانتظام والكركم في كل وجبة،  سوف يزداد فقدان الوزن  و تتضاعف رشاقة الجسم.

الكركم في جميع أشكاله لمحاربة الكيلوغرامات الزائدة
يطلق على مسحوق الكركم أحيانا الزعفران الهندي. و هذا الشكل من الكركم هو الأكثر تسويقا له. ويمكن تعزيز نكهته من خلال بضع قطرات من الزيت العطري من الكركم. العديد من المواد النشطة الواردة في مسحوق الكركم تجعل من الممكن تعزيز دفاع الجسم خلال نظام الكركم للتخسيس. خلال فصل الشتاء،هذا النوع من التوابل هو الحليف المناسب للتخسيس لأنه يعزز فقدان الوزن، و هو ايضا يساعدنا على مكافحة الأمراض الباردة والفيروسية. أما بالنسبة للكركم الطازج، فإنه يؤكل مبشور،و يمكن اضافته  إلى طبق مالح أو حلو. بل هو أيضا وسيلة لطيفة جدا لإنقاص الوزن من خلال التمتع ابمذاقه الخاص. 

من اين تقتنين الكركم؟
الكركم شائع جدا،حيث يوجد بصفة مستمرة و دائمة في محلات البقالة، و أيضا في محلات السوبر ماركت والأكشاك التي تخزنه شكل جيد.  

وصفات الكركم للتخسيس 
كيفية طهي الكركم؟
الطعم  المميز و المنفرد للكركم يجعل من الممكن دمجه في جميع الأطباق، بما في ذلك الحلويات. وهو يستخدم كمسحوق، يضفي نكهة خاصة إلى اطباقنا المألوفة على غرار الأرز والبطاطس أو الخضار او رشه على طبق الاسماك كما يمكن اضافة الكركم للشاي.   

الكركم والليمون مشروب مثالي لإنقاص الوزن وتحسين الهضم :
فوائد هذا المشروب كثيرة ولكن إذا كانت لديك مشكلة صحية فمن الأفضل أن تسألي الطبيب هل من الممكن  أن يسبب لك تناوله أي آثار جانبية. مشروب الكركم و الليمون شعبي جدا و شائع بفضل خصائصه المفيدة للصحة وفقدان الوزن. فلديه قدرة كبيرة على تحسين معدل الأيض والسيطرة على الشعور بالجوع. كما انّ كل من الكركم والليمون لديه مضادات للأكسدة وخصائص لتنقية الجسم التي تساهم في القضاء على النفايات لمنع تطور عدة أنواع من الأمراض. فضلا عن انّ انخفاض السعرات الحرارية لهذا المشروب ومحتواه الكبير من الفيتامينات والمعادن تجعل منه مكمّلا غذائيا مناسبا لجميع الوجبات.
في الممارسة العملية :عليك إضافة نصف ملعقة صغيرة من الكركم كل يوم إلى الأطباق الخاصة بك، دون أن تنسى أن ارفاقه بالفلفل مهم (الفلفل الأسود).
على وجه التحديد: عدة قطع مختلفة من الكاري قد تحتوي فقط 1/5 أو أقل من الكركم. ولذلك يفضل استخدام مسحوق الكركم بدلا من الكاري.
من السهل جدا اعداد الكركم: تسخين كوب من الماء بدرجة متوسطة. قياس 1/2 ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم ووضعها في الجزء السفلي من الكأس الخاص بك (إذا كان ذلك ممكنا مع قليل من الفلفل). ثم اسكبي الماء الساخن جدا في الكوب، و حركي المزيج جيدا بالملعقة، بعد ذلك عليك ان تغطي الكأس و تتركيه يستريح لمدة  10 دقائق (وليس أقل). قبل تناوله ، يمكنك إضافة القليل من السكر و / أو شريحة الليمون (علما انه من المستحسن شربه على طبيعته دون اضافة نكهات).    

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اقرأي أيضًا :

تابعونا على

أرشيف