الاثنين، 30 أكتوبر، 2017

كعكة الأرز: الطعام المثالي لتخسيس الوزن

شارك المقالة :

كعكة الأرز :


تشتهر كعكة الأرز بكونها الغذاء المثالي الذي يجعلك تفقدين الوزن في وقت قياسي. ويرجع ذلك إلى احتواء هذه الكعكة على عدد قليل من السعرات الحرارية.كما أن المكونات الغذائية التي تضمّها كعكة الأرز على غرار الحبوب، تساهم في الحدّ من الشعور بالجوع و بالتالي تناول كمية اقل من الطعام. 

كعكة الأرز

فما هي كعكة الأرز؟ وهل هي جيدة حقا لفقدان الوزن خلال إتباع نظام غذائي؟
 هذا ما سنعرفه في هذه المقالة.

1) كعكة الأرز والسعرات الحرارية 
الغريب،أن كعكة الأرز تحتوي على عدد من السعرات الحرارية أكثر مما كنا نعتقد. في الواقع، هناك ما يقرب من 400 سعرة حرارية ل 100 غرام فقط من كعكة الأرز. فهي إذا ليست منخفضة السعرات الحرارية الغذائية. وذلك يعني،فوزن كعكة الأرز يبلغ حوالي من 8 إلى 10 غرام فقط، وبالتالي، كل قطعة من كعكة الأرز لا تجلب أكثر من 40 سعرة حرارية لجسمك. على سبيل المقارنة، يحتوي التفاح على حوالي 70 سعرة حرارية. لذلك يمكننا أن نعتبر أن تناول كعكة الأرز كوجبة خفيفة لن يخلو تماما من السعرات الحرارية في اليوم.  وهذه نقطة جيدة.

2) مزايا كعكة الأرز خلال إتباع نظام غذائي
*تعتبر كعكة الأرز طعام قليل الدسم  فهي تحتوي على 0.2 غرام فقط من الدهون في قشر الأرز،عند الاعتماد على هذا الطعام ستكونين  متأكدة على الأقل من أنك لن تتعرضي لزيادة الوزن جرّاء الدهون السيئة.

كعكة الأرز تعطي الانطباع بالرضا عند تناولها
بالنسبة لأولئك اللواتي لديهن رغبة شديدة في تناول الطعام، يمكن أن تعطيك كعكة الأرز انطباعا لملء معدتك من خلال تناول صحن واحد فقط. على الرغم من أن وزنه منخفض جدا،فحبات الأرز تعمل كقاطع وهمي للجوع.

طعام قليل الملح
الملح هو العدو اللدود عندما يكون الهدف المطلوب هو الرغبة في القضاء على السيلوليت من خلال إتباع نظام غذائي لأن له تأثير سلبي على احتباس الماء. ولذلك فمن المهم التأكد على أن كعكة الأرز تحتوي على نسبة من الملح أقل بكثير من الخبز أو البسكويت.

كعكة الأرز هي الغذاء العملي طوال اليوم
لإنقاص وزنك،ستكون فكرة جيدة تناول وجبة خفيفة على مدار اليوم لن تنتهي بسرعة و من السهل حملها في حقيبتك و في حالة الرغبة الشديدة في الأكل ستكون كعكة الأرز حليفتك لهذا الغرض.

كعكة الأرز طعام قليل التكلفة        
في هذه الأوقات من الأزمة الاقتصادية، يجب أيضا أن تولي اهتماما لميزانيتك. هذا ليس المعيار الأول الذي يتم طرحه عندما تريدين إنقاص وزنك ولكن من المهم عدم اختيار الأطعمة باهظة الثمن التي يمكن أن تكون في بعض الأحيان  سببا للتخلي عن مواصلة إتباع النظام الغذائي.و كعكة الأرز مناسبة الثمن سواء كنت ستعدينها في المنزل أو ستقومين باقتنائها من المحّل.

3) عيوب كعكة الأرز خلال إتباع نظام غذائي
  • إن مؤشر نسبة السكر في الدم القوية في كعكة الأرز (85) لا يسمح له بالاستقرار لفترة طويلة. وهذا بلا شك عيبها الرئيسي.
  • إذا كانت الرغبة الشديدة الخاصة بك في تناول الطعام تعتمد أساسا بالجانب النفسي لسلوكك(المزاجية)  فكعكة الأرز سوف يكون لها القليل من الاهتمام في النظام الغذائي الخاص بك و لن ترغبي في تناولها كثيرا و بالتالي لن تتمكني من الوصول إلى هدفك في هذه الحالة. بالإضافة إلى ذلك، فإن زيادة الأنسولين اثر زيادة مستوى السكر في الدم سيجعل تخزين الدهون أكثر سهولة.  
  • يمكن أن تسبب لك كعكة الأرز رغبة أكبر في تناول الطعام لعدم قدرتها على تلبية كافة الاحتياجات الغذائية لجسمك.و هذا بالطبع سيمنعك من تحقق فقدان الوزن الذي ترغبين فيه.
  • عملية تصنيع كعكة الأرز تتكون من مزج المكونات في قالب مع ضغط مرتفع جدا وجعلها مزيجا متماسكا جنبا إلى جنب مع حرارة عالية جدا (على الأقل 250 درجة مئوية). المشكلة في هذه العملية هي أنها تدمّر تقريبا جميع العناصر الغذائية الواردة في الأرز والكينوا والسمسم وعباد الشمس ... لذلك، لا يمكننا تقديم كعك الأرز كوجبة رئيسية خلال اليوم.
  •  بصرف النظر عن الجانب الغذائي، لا بد من الاعتراف بأن كعكة الأرز لذيذة للغاية.لكن تناولها خلال نظام غذائي للمساعدة في إنقاص الوزن يجعل من الضروري الاستغناء عن بعض المنكّهات الرئيسية فيها و بالتالي سيتغير طعمها.لا تقلقي المهم هو أن تتبعي حميتك بشكل صحيح.

4) كعكة الأرز والنظام الغذائي:كيف يجب تناولها؟
  • لا ينبغي أن تستهلكي هذه الكعكة بكميات كبيرة، معتبرة أنها الغذاء الصحي فهي كما رأينا سابقا تعزز تخزين الدهون عند تناولها بكميات مبالغ فيها.
  • من الجيّد تناولها كطعام كل يوم و لكن ليس أكثر من 1 أو 2 منها في اليوم الواحد.عليك بالتالي أن تنسي عادة التفكير السيئة بأن هذه الكعكة ستقطع شهيتك وتقلل من السعرات الحرارية الخاصة بك.

5) وصفات كعكة الأرز لنظام غذائي
من أجل إحباط مؤشر ارتفاع نسبة السكر في الدم في نظامك الغذائي،عليك تجنب تناول كعكة الأرز وحدها.على سبيل المثال يمكنك تجربة تناول الأطعمة التالية منخفضة السعرات الحرارية :
  • الجبن الطازج
  • الجبن الأبيض
  • التفاح
  • الموز 
  • الجزر  
  • الأفوكادو 
ما هو أفضل نوع من كعكة الأرز خلال إتباع نظام غذائي؟

كعكة الأرز أو كعكة الأرز المنتفخ؟
  • من الضروري أن نفضل كعكة الأرز من أجل خفض مؤشر نسبة السكر في الدم إلى أقصى حد ممكن. 
  • كعكة الأرز الطبيعية لايجب أن تتناولي كعكة الأرز مرفوقة بطعم اصطناعي (التفاح والملح والفانيليا و والشوكولاته ...)،فهي ستسبب لك زيادة السعرات الحرارية.

كعكة الأرز مثالية لتحقيق فقدان الوزن خلال إتباع نظام غذائي،عليك فقط أن تعتدلي في تناولها و هي لن تبخل في الإدرار بفوائدها. من ناحية أخرى، الاعتقاد بأنه يمكنك أن تأكلي منها بالقدر الذي تريدين متعللة بانخفاضها بنسبة السعرات الحرارية،مقابل تقليل تناول عدّة أطعمة أخرى سيكون خطأ كبيرا و قد يؤدي بك عند الإفراط فيه إلى العديد من المشاكل الصحيّة.فإذا كنت تريدين أن تخسري 1 أو 2 أو 3 كيلوغرامات، فإنه يكفي تحقيق توازن  في الغذاء برفقة كعكة الأرز.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تابعونا على

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

أرشيف