علاج التهاب العين

علاج إلتهاب الجفن 

رموشك لها بصيلات الشعر التي تحتوي على الغدد الدهنية. عندما تنسد هذه الغدد فإنها تتسبب في التهابات والمعروفة باسم التهاب الجفن. هناك نوعان من التهاب الجفن الأمامي والخلفي. يحدث التهاب العين الأمامي على الجزء الخارجي من العين، بينما يحدث إلتهاب الجفن الخلفي في الزوايا الداخلية للعينين. والسبب الدقيق لهذه الاتهابات ليست معروفة بعد، لكن هناك بعض العوامل التي تساهم في هذا الالتهاب مثل القشرة على فروة الرأس أو الحاجبين، الحساسية لماكياج العين، والآثار الجانبية للأدوية، وأنواع معينة من الالتهابات البكتيرية وغيرها. التهاب الجفن يمكن أن يسبب الكثير من الانزعاج وحتى يمكنه أن يؤثر على الرؤية.


 كما أن بعض العلامات والأعراض المحتملة تشمل حكة وتورم في الجفن الملتهب، الإحساس بحرق، احمرار وتدميع العينين، تقشر في قاعدة الرموش، وزيادة الحساسية للضوء. لو طال الأمر ولم يتعالج الجفن عليك زيارة الطبيب لأنه  يمكن أن يؤدي إلى إصابة خطيرة في العين. والفحص الدقيق للعين يمكن أن يستبعد احتمال وجود عدوى خطيرة بسبب وجود البكتيريا والفطريات أو الفيروسات. إليك هذه العلاجات البسيطة والفعالة والتي من شأنها معالجة إلتهاب الجفن بطرق آمنة.

1- الحفاظ على نظافة الجفن :
النظافة الجيدة مهمة لعلاج التهاب الجفن. والنظافة يمكن أن تساعد في منع تكرار هذه المشكلة. كل ما عليك القيام به هو تطهير الجفون بانتظام بالماء الفاتر. ويمكن أيضا استخدام محلول التنظيف الذي يحدده الطبيب. هذه الطريقة ستمنع القشرة من تشكيل على الرموش، وكذلك التخلص من بقايا الزيت وبقع المتقشرة على الجفون. أيضا، التأكد من غسل الشعر وفروة الرأس والحاجبين مع شامبو مضاد للجراثيم.


2- الكمادات الدافئة :
تعمل الكمادات الدافئة كعلاج فعال لالتهاب الجفن. والكمادات الدافئة تساعد على تخفيف القشور حول الرموش. حتى أنها تساعد على تخفيف إفرازات الزيت من الغدد الدهنية، مما يقلل من خطر التورم. بالاضافة الى ذلك، الحرارة الموجودة في  الكمادات الدافئة تحسن في دوران الدورة الدموية، وهو أمر ضروري للشفاء سريعا. كل ما عليك القيام به هو غمس قطعة قماش نظيفة في ماء دافئ ووضعها فوق الجفن المغلق لبضع الدقائق, ووضع منشفة نظيفة فوق العين. كرري هذه العملية 3 أو 4 مرات في اليوم حتى تتحسن حالتك. إذا كانت الإصابة في كلتا العينين، استخدام مناشف منفصلة لكل عين.

3- فرك الجفون :
فرك الجفون في الكثير من الأحيان يمنع تراكم بقايا الزيت وبقع المقشرة على الجفون. كما أنه يمنع تطور قشور على الجفون التي يمكن أن تؤخر عملية الشفاء. كل ما عليك القيام به هو خلط 2 أو 3 قطرات من شامبو الاطفال في 1 كوب من الماء الدافئ. ضعي كرة من القطن في هذا المحلول واستخدامه لفرك بلطف قاعدة الرموش لمدة 15 ثانية لكل جفن. بعد ذلك يمكنك شطف كلا العينين بالماء البارد للتخلص من أي بقايا متبقية، ثم تجفيفها بلطف باستخدام منشفة لينة. كرري هذا العلاج 2 أو 3 مرات في اليوم.

4- زيت شجرة الشاي :
التهاب الجفن يمكن أن يعالج باستخدام زيت شجرة الشاي لقدرته على التخفيف من الأعراض، مثل الالتهاب والحكة. هذا الزيت فعال في القضاء على الدويدية العين وتحسين أعراض العين الذاتية. كل ما عليك القيام به هو خلط 2 أو 3 قطرات من زيت شجرة الشاي في 1 ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند أو زيت الزيتون. تطبيق هذه الزيوت على العينين بعد غلقها وعلى الرموش بلطف بإستخدام كرة من القطن. وتركها على العين مغلقة لمدة 5 إلى 10 دقائق ثم تشطف بالماء الدافئ. كرري هذه العملية مرتين يوميا.

5- زيت الخروع :
زيت الخروع هو علاج فعال لحتوئه على خصائص مضادة للالتهابات ويساعد على التخفيف من الحكة، والتهيج، والحرق والألم الذي يصاحب هذه الحالة. كل ما عليك القيام به هو غسل الجفن والرموش جيدا بالماء الفاتر. وتطبيق قطعة من القماش نظيفة دافئة على الجفن لمدة 5 دقائق. بعد ذلك يمكنك استخدام قطنة لتطبيق زيت الخروع على العين بعد غلقها وكذلك الرموش قبل الخلود إلى النوم لمنع تكوين القشرة. في صباح اليوم التالي، اشطفي عينيك جيدا بالماء الدافئ. كرري هذه العملية مرة واحدة يوميا لبضعة أيام.
ملاحظة: تأكدي من استخدام زيت الخروع العضوي، والخالي من الهكسان.


6- الأحماض الدهنية أوميغا 3 :
أحماض أوميغا 3 الدهنية تساعد في تخفيف أعراض التهاب الجفن، وخصوصا عندما يرتبط مع وردية العين. هذه الأحماض الدهنية تساعد في الأداء السليم للغدة ميبوميوس، وهو أمر ضروري لتزييت السليم للعيون. كما أن لها دور إيجابي لمتلازمة العين الجافة وكذلك في العديد من الحالات مثل التهاب الجفن وأمراض الغدة ميبومية. كل ما عليك القيام به هو تناول الأطعمة الغنية في أوميغا 3 الأحماض الدهنية، مثل سمك التونة وسمك السلمون، بذور الكتان والجوز وغيرها. يمكنك أيضا أن أخذ المكملات الغذائية في جرعة صحيحة، دائما استشارة الطبيب.

7- زيت جوز الهند :
زيت جوز الهند غني بالخصائص المضادة للالتهابات وغيرها من العناصر الغذائية التي تساعد على تخفيف الالتهاب، والحكة والألم، فضلا عن استعادة صحة العين. كل ما عليك القيام به هو نقع قطنة في زيت جوز الهند وتطبيقه مباشرة على الجفن الملتهب لمدة 15 إلى 20 دقيقة. استخدمي هذا العلاج على فترات منتظمة طوال اليوم. يمكنك أيضا تطبيق هذا الزيت قبل الذهاب إلى الفراش، وشطفه في صباح اليوم التالي. يمكن تجربة  زيت الزيتون بدلا من زيت جوز الهند.

8- الصبار :
للتعامل مع التهاب الجفن، أنت بحاجة للحفاظ على الجفن رطب بشكل صحيح لمنع تشكيل الرقائق والقشرة. خاصية الترطيب الموجودة في الصبار مفيدة جدا. بالاضافة الى ذلك، خاصيته المضادة للالتهابات تساعد في التقليل من الاحمرار والتورم والالتهاب، كما أنه فعال في مكافحة العدوى. كل ما عليك القيام به هو استخراج هلام الصبار وتطبيقه على الجفن مع فركه بلطف وتركه لمدة 10 دقائق. بعد ذلك يمكنك شطفه بالماء الفاتر. استخدمي هذا العلاج 2 أو 3 مرات يوميا.

9- الفازلين :
استخدام الفازلين للمساعدة في التخلص من القشور وتراكمات الأوساخ فوق الجفن. 
كل ما عليك القيام به هو تطبيق القليل من الفازلين بإستعمال أصابع نظيفة، وتطبيق كمية صغيرة من الفازلين على الرموش والحواجب. ابقي عينيك مغمضتين لمدة 20 إلى 30 دقيقة. بعد ذلك يمكنك شطف الرموش والحواجب جيدا بالماء الفاتر. استخدمي هذا العلاج مرة واحدة على الأقل كل يوم لمدة أسبوع لتخلص من الأوساخ المتكرره كل يوم.


10- شرائح البطاطس :
البطاطا هي واحدة من المنتجات الطبيعية الأكثر شيوعا التي تستخدم لعلاج إلتهاب الجفن. كل ما عليك القيام هو تقطيع البطاطس إلى شرائح رقيقة. ووضعها على الجفون لمدة 15 إلى 20 دقيقة. استخدمي هذا العلاج 2-3 مرات في اليوم وستلاحظين الإغاثة من مشكلة التهاب الجفن والحد من تهيج والحكة. 


شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة